كفركلا: تاريخ نِضال مستمرّ مع الإمام الخامنئي | احفظوا أثر الشهداء* لماذا غاب الإمام عجل الله تعالى فرجه الشريف حتّى الآن؟ فقه الولي | من أحكام الإرث (1) آداب وسنن | تودّدوا إلى المساكين مفاتيح الحياة | أفضل الصدقة: سقاية الماء* على طريق القدس | مجاهدون مُقَرَّبُونَ احذر عدوك | هجمات إلكترونيّة... دون نقرة (1) (Zero Click) الشهيد السيّد رئيسي: أرعبتم الصهاينة* تاريخ الشيعة | عاشوراء في بعلبك: من السرّيّة إلى العلنيّة

سفارة الإسلام

إليكِ يا سفارة إيران الإسلام. أنت لنا يا سفارةَ السماء على الأرض، يا ليلةَ القدر فينا خيرٌ لنا من ألف سفارة.

أنتِ يا مجمعَ قلوبِنا، ومحطَّ آمالِنا.

يا أمل كبارِنا وأحلامَ الصغار، يا حبَّاتِ الدمِ تجري في عروقنا.

أنت يا معبرَ السالكين تلقاءَ القبلتين، يا منبعَ الحبِّ يفيضُ ماءً جعلَ الله منه كلَّ شيءٍ حي.

عذراً يا رسالة الرسول عندنا، تحمل كلَّ ألوان العلم والصبر، والجهاد والأخلاق، وكلِّ الفضائل.

عذراً يا رسالة السماء لغدرِهم، فمن هنا مرُّوا، وهنا باتوا، وهنا أكلوا واستراحوا، وهنا اشتدَّ عودهم. ولمّا اشتدَّ عودُهم، وقفوا خلفَ نمرودهم يومَ عاد، عادَ ينزِعُ سهامَهُ ويُصَوِّبُ بها نحو السماء، وهو يعلم: أنَّهُ لا يعلم ماذا يجني.

فويحَكَ ويحك، فمِن دونِكَ يا بن ملجمٍ ألفُ ألفِ ابنِ ملجم، يكفرُ بعضُكُم ببعضٍ ويلعنُ بعضُكُم بعضا. وحسبُنا في المقلبِ الآخر: ألفُ ألفِ ضربةٍ من عزمِ ضربةٍ تُوازي عملَ الثقلين، إلى يوم القيامة.

حسن م.

أضيف في: | عدد المشاهدات:

أضف تعليقاً جديداً

سيتم عرض التعليق على إدارة الموقع قبل نشره على الموقع